الشعر العربي في العصر العثماني

arabic-poetry-in-the-ottoman-eraواجهت الدولة العثمانية طوال فترة حكمها الممتد لعقود الكثير من المشكلات والصعوبات، وبخاصة المشكلات الأمنية منها، وفي ظل محاولات السعي إلى نشر الأمان بين أطراف الدولة المترامية، فقد عاشت الدولة الكثير من فترات الانقلابات السياسية وحركات التمرد، وانشغل الحكام بقمع هذه الحركات وإعادة الأمور إلى نصابها وفرض الاستقرار مجددا على شئون البلاد، ومن الجدير بالذكر أن ذلك الإصلاح السياسي كان على حساب الاهتمام بالمرافق العامة، وتسبب في تأجيل تنفيذ المشروعات الإصلاحية، وإنعاش الحياة المدنية، هذا إلى جانب التدهور الصحي الذي عم مختلف أرجاء البلاد وانتشار الأمراض والأوبئة في كثير من الأحيان، الأمر الذي رافقه إهمال بناء المدارس، والتشجيع على الانخراط في الجيش، وقمع القدرات العقلية والمواهب الأدبية، وإلغاء الجانب الثقافي والأدبي، واعتمد الحكم العثماني في غالب فتراته على نظام الاستبداد والعنف. فعاشت القصيدة العربية في هذه الأجواء ظروفا قاسية لجأ خلالها الشعراء إلى الاعتماد على القوالب التراثية، فظهر الشعر البديعي الذي يخلو من المعنى تقريبا، ولكنه يمتاز بتركيبة بديعية عالية، ونزح الشعراء عن الحياة وزهدوها ولجأ الأغلب منهم إلى الشعر الصوفي، وكثرت في أعمالهم المدائح النبوية والملاحم والمراثي والقصص الشعرية الركيكة.

وقد ضعفت اللغة العربية ضعفا ظاهرا نظرا لمحاولة استبدالها باللغة التركية في الكثير من الدواوين والمدارس وكذلك دخول اللغة الفارسية والهندية وغيرها مع وجود الكثير من الكلمات الدخيلة على اللغة العربية، الأمر الذي أدي إلى ضعف وتدهور الأدب بشكل عام والشعر بشكل خاص، فتوقف الشعراء عن التجديد ومالوا إلى التقليد والتكرار.

اعتمدت القصيدة على منهج الوحدة، إذ إن هناك أنواع وصور متعددة لتلك الوحدة في القصيدة العربية في العصر العثماني، تبدأ أولا من وحدة البيت واستقلاليته في شكله العام، وانتقالا بعد ذلك إلى الوحدة المنطقية في التسلسل القصصي للقصيدة، وانتهاءا بالوحدة الموضوعية للقصيدة وخاصة في أعمال مثل المدائح النبوية والمراثي، كما اكتمل الأمر بوجود الوحدة الوجدانية والنفسية في أجزاء القصيدة بأكملها.

من أشهر شعراء العصر العثماني ابن معتوق ويوسف البديعي عبد الغني النابلسي بدر الدين الغزي ومنجك اليوسفي والتهانوي.

ومن أمثلة الشعر في العصر العثماني ما قاله الشاعر ابن معتوق في الأبيات التالية:

  • لله إخوان صدق ما هواهم مين بالبين هموا وخلوا بالحشا همين
  • كانوا سنا البدر بالداجي ونور العين غابوا فقل لي بعدهم من يجي بالعين

Leave a Reply